الرئيسية / أخبار / مجتمع / فرنسا.. إحراق جثة مغربي رغم رفض أسرته

فرنسا.. إحراق جثة مغربي رغم رفض أسرته

رسالة 24- رشيد عبود //
أحرقت في فرنسا يوم أمس الاثنين، جثة مهاجر مغربي مسلم، تنفيذا لحكم قضائي نهائي، قضى بتسليم جثته لزوجته الفرنسية المسيحية قصد إحراقها، حيث فشلت مساعي أسرة الراحل في منع الإحراق، وذلك رغم رفضها ومعارصتها للعملية.
وأصدر القضاء الفرنسي مساء الخميس الماضي، حكما نهائيا بتسليم جثة المواطن المغربي المسلم المسمى قيد حياته (ح.ن)، إلى أرملته المسيحية قصد إحراقها طبقا لطقوسها الخاصة، وهو ما تم تنفيذه فعلا اليوم الاثنين، بمدينة ليموج التي كان يقطنها الراحل قيد حياته مع زوجته الفرنسية.
وأكد مصدر مقرب من محيط أسرة المتوفي، أنه شاهد أشخاصا يغادرون البناية المخصصة لحرق الجثث ببلدية “ليموج” الفرنسية، وهم يحملون قنينة زجاجية وقد وضع بها رماد جثة المتوفي بعد حرقه.

تعليق واحد

  1. فرنسا ليس دولة ديموقراطية كما يروج لها في مجال حقوق الإنسان ….بل هي دولة عنصرية بامتياز وعلى المغرب ان يغير سياسته إتجاه المحتل الفرنساوي ..حتى الميت لا يكرمونه فكيف بالإحياء .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القنيطرة .. إدارة السجن المركزي تنفي إجبار أي معتقل على الانخراط في برنامج مصالحة

نفت إدارة السجن المركزي بالقنيطرة إجبار ...