الرئيسية / فن وثقافة / بعد مغادرته المستشفى.. الحالة الصحية لحميد الزاهر تتدهور من جديد

بعد مغادرته المستشفى.. الحالة الصحية لحميد الزاهر تتدهور من جديد

علية بوغدير //

بعدما بشر الأطباء المشرفين على الحالة الصحية للمطرب الشعبي حميد الزاهر نجله باستقرار وضعه الصحي الذي على إثره غادر المصحة الجمعة الماضي دخل المغني الشعبي من جديد للمصحة قسم الإنعاش بسبب دخوله في غيبوبة مساء أمس الأربعاء

وبسبب وضعه الصحي المتفاقم تم نقله على وجه السرعة من طرف عائلته و ابنه محمد إلى مصحة خاصة بمدينة مراكش حيث يرقد ويتلقى العلاج على يد طاقم طبي متخصص و هو الى حد كتابة هذه السطور في العناية المركزة بسبب ضيق في التنفس

وفي اتصال هاتفي مع “رسالة 24″ بنجل حميد الزاهر أوضح أن حالة والده غير مستقرة وهو الآن تحت التنفس الاصطناعي، مضيفا أن والده دخل في غيبوبة مساء أمس الأربعاء و”حالتو الصحية خطيرة وصعبة ادعوا له بالشفاء”.

من جانب أخر أفاد محمد الزاهر أن نجم الأغنية الشعبية افتقد للدعم المعنوي من أسرته الفنية حيث انه لم يكلف احد من الفنانين عناء زيارة أو حتى السؤال على الوضع الصحي لحميد فقط أفراد أسرته هم الذين بجانبه.

وتجدر الإشارة إلى  أن وزارة الثقافة والاتصال تكفلت بمصاريف علاج حميد الزاهر بمصحة خاصة بمدينة مراكش.

يشار إلى أن شغف مبدع “لالة فاطمة” بدأ في سن يافع جدا حيث كان بعد ما ينتهي من حرفة الجزارة يهرع لساحة جامع الفنا حيث صقل موهبته في العزف على آلة من خلال أدائه لاغاني فريد الأطرش برفقة كل من الملك “جالوق” و”باقشيش”، وثنائي من فاس ما بين سنة 1947 إلى 1951.

المشوار الفني لحميد الزاهر المزداد من أم سورية وأب من دوار أولاد زراد بإقليم قلعة السراغنة. الفني حافل بالإبداعات من منا لم تشنف أسماعه أغنية “لالة فاطمة” “أش داك تمشي للزين” كيفا و هو أيقونة الأغنية الشعبية والفلكلورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو.. استقبال حافل لليلى علوي وباسم سمرة في ساحة جامع الفنا

رسالة 24 – حميد الكمالي ...