الرئيسية / أخبار / جهوية / طنجة.. حالة غريبة تصيب 4 بقرات بغدير الدفلة

طنجة.. حالة غريبة تصيب 4 بقرات بغدير الدفلة

رسالة 24 – رشيد عبود //
أثار ظهور حالة غريبة وغير معروفة، أمس الثلاثاء، والتي أصابت 4 بقرات بدوار غدير الدفلة، بالجماعة القروية ملوسة، إقليم الفحص أنجرة، ولاية طنجة، حالة من القلق والتوجس في صفوف المزارعين، مما استدعى الحضور العاجل للمصلحة البيطرية المختصة، التي قامت بمعاينة الأبقار المعنية بشكل مباشر، بإشراف من السلطة المحلية المعنية.
وأكدت مصادرنا، أن حالة البقرات الأربع، اكتشفت عن طريق الصدفة بضيعة فلاحية تعود ملكيتها للفلاح (م)، بعدما لوحظت عليها مظاهر الاعياء والاجهاد وفقدان شهيتها للماء والأكل، وسرعة التنفس، بالإضافة إلى سيلان اللعاب بشكل ملحوظ، وإخراج اللسان.
إلى ذلك، فقد علمنا أن المصلحة البيطرية قامت بأخذ عينات من لعاب البقرات الأربع المشتبه في إصابتها، والتي تم رفعها من اللسان لإجراء الفحوصات والتحريات السريرية والمخبرية الضرورية، للتأكد من سلامة حالتها الصحية، في إطار تعزيز المراقبة البيطرية للقطيع من أجل اتخاذ كافة التدابير الصحية اللازمة بهدف المواجهة الإستباقية والقبلية لأي ظرف طارئ في الوقت المناسب.
يذكر أن السلطة المحلية والمصالح البيطرية الاقليمية المختصة، كانت قد أقدمت الخميس 17 يناير الماضي، بدوار گوارت المشاعلة، بالجماعة القروية العوامة، بطنجة، على عملية إعدام 7 بقرات، بعدما أثبتت التحريات الميدانية المنجزة إصابتها بمرض الحمى القلاعية الفيروسي، حيث تم التخلص منها وإتلافها بعد حرقها ودفنها بطريقة آمنة تفاديا لانتشار المرض بباقي تراب العمالة.
وفضلا عن إتلاف جميع البقرات المصابات، قامت المصالح البيطرية أيضا، بتنظيف وتطهير الضيعة المعنية خاصة المباني والمعدات، مع الإغلاق المؤقت الاحترازي لأماكن تجمع الأبقار والاغنام بمحيط الضيعة.
كما تم إلزام جميع الأشخاص الذين يدخلون أو يغادرون الضيعة، باحترام تدابير الوقاية والسلامة البيولوجية، وتلقيح الأبقار المتواجدة حول البؤرة، والتعجيل بإطلاق حملة تلقيح تهم جميع الأبقار بعمالة طنجة أصيلة وإقليم الفحص أنجرة  المجاور، ابتداء من 17 يناير الماضي، فضلا عن القيام بتقصي ميداني شامل بالمنطقة حول واقع الحالة الصحية للابقار، وتعزيز المراقبة الصحية للقطيع على الصعيد الجهوي.
معلوم، أنه ومنذ سنة 2014، ومن أجل حماية القطيع الوطني، بعد ظهور هذا المرض الوبائي الخطير بالجزائر، يقوم مكتب “أونسا” ONSA، وبكيفية منتظمة، بحملات سنوية لتلقيح الأبقار ضد مرض الحمى القلاعية، مما ساهم في تعزيز مناعة قطيع الأبقار ضد فيروس “سيروتيب أ” الحامل للمرض، إذ أنه وبفضل الاستراتيجية المعتمدة لمحاربة هذا المرض الحيواني، تتوفر بلادنا على برنامج رسمي لمراقبة الحمى القلاعية معتمد من طرف المنظمة العالمية للصحة الحيوانية المعروف ب OIE.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الهاكا تعاقب “راديو مارس” بسبب برنامجي “العلما د مارس” و”قضايا رياضية بعيون الجالية”

قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي ...