الرئيسية / رياضة / كأس الكونفدرالية الإفريقية.. تأهل تاريخي لنهضة بركان للنهاية

كأس الكونفدرالية الإفريقية.. تأهل تاريخي لنهضة بركان للنهاية

تأهل فريق نهضة بركان ريمونتادا الكبار، للمباراة النهائية لكأس الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم لأول مرة في تاريخه، بعد فوزه بميدانه على الصفاقسي التونسي بلاثة أهداف للاشيء، في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأحد على أرضية الملعب البلدي ببركان برسم إياب دور نصف النهاية.
ولم يخيب الفريق البركاني آمال الآلاف من جماهيره التي حجت لمساندته، وتمكن من تعويض هزيمة الذهاب في مدينة صفاقس التونسية بهدفين للاشيء، بفوز كبير أدخله تاريخ أندية القارة من الباب الواسع.
ولأن المطلوب في مثل هذه المواعيد هو الضغط مند الدقائق الأولى، ومفاجأة المنافس بهدف مبكر، فإن البركانيين تمكنوا من ترجمة هذه الوصفة بطريقة مثالية، ولم يتركوا أي فرصة للفريق التونسي لمحاولة الدخول في أجواء المباراة، والنتيجة وقوع مدافعي الصفاقسي في المحظور في أول خمس دقائق، بعد إعلان الحكم عن ضربة جزاء لصالح أصدقاء لابا كودجو.
وكما كان متوقعا، حظر تركيز التوغولي لابا، وفتح الطريق نحو الممكن الذي كان يبدو صعبا قبل أسبوع، بهدف من ضربة جزاء، زاد من تصميم رجال منير الجعواني على بلوغ الهدف.
تحكم نهضة بركان في كل صغيرة وكبيرة مع بداية المباراة أربك كثيرا لاعبي الصفاقسي، وأجبرهم على ارتكاب العديد من الأخطاء، وهو ما استغله لاعبو النهضة على أحسن وجه، حيث كان عمر نمساوي في الموعد، وسجل هدفا من بين الأجمل في المسابقة، من ضربة خطأ على بعد 30 متر في الدقيقة 19.
ولم يكتف لاعبو نهضة بركان بهدف تعويض هزيمة الإياب، بل استمروا في الضغط على مرمى الحارس التونسي دحمان، بواسطة لابا كودجو الذي كاد أن يضيف الهدف الثالث بعد تجاوز ثلاث مدافعين بحركة تقنية بديعة، لكن القائم وقف في جانب الصفاقسي.
دقيقة واحدة بعد محاولة كودجو تمكن البوركينابي دايو من ايجاد طريق الشباك، واعطاء الأسبقية لأول مرة في مجموع المبارتين لصالح “النهضة” بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 31.
وتمكن البركانيون من المحافظة على تقدمهم في الجولة الثانية، ولم يتركوا أي فرصة للتونسيين للعودة في المباراة، وكانوا قريبين أكثر من مرة من توقيع الهدف الرابع، لينتهي اللقاء على ايقاع تأهل تاريخي لفريق مدينة بركان لنهاية الكأس القارية لأول مرة في تاريخه.
وبعد هذا التأهل التاريخي، قال مدرب نهضة بركان منير الجعواني إن فريقه تطور مع مرور السنوات، ووجد شخصية الفريق الذي يفرض أسلوب لعبه نتيجة وأداء في المواعيد الكبرى.
وأعرب الجعواني عن سعادته بهذا التأهل، معبرا عن أمله في أن يكتمل الحلم بالتتويج بكأس الكاف.
ويلتقي الفريق البركاني في المباراة النهائية مع الزمالك المصري المتأهل على حساب مضيفه النجم الساحلي التونسي بعد تعادله معه بصفر لمثله، علما أن مباراة الذهاب كانت قد انتهت بتفوق الفريق المصري بهدف للاشيء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رسميا.. وحيد خليلوزيتش مدربا جديدا للمنتخب الوطني لكرة القدم

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة ...