الرئيسية / أخبار / دولية / تسبب في وفاة سيدتين و20 مصابا.. مغربي يضرم النار في مقر للشرطة بإيطاليا

تسبب في وفاة سيدتين و20 مصابا.. مغربي يضرم النار في مقر للشرطة بإيطاليا

رسالة 24 ـ حميد اعزوزن//

تمكنت عناصر الكربنييري (الدرك)، القوات المسلحة الثانية بإيطاليا، أمس الثلاثاء، من اعتقال مهاجر مغربي، ببلدية “ميراندولا” في مقاطعة “مودينا”، التابعة لإقليم “إميليا رومانيا” بعد تورطه في إضرام النار عمدا في مركز للشرطة المحلية، متسببا في وفاة شخصين وتسمم العشرات.
وأفادت وسائل إعلام إيطالية أن الحريق الذي تسبب فيه المهاجر المغربي راح ضحيته سيدتان، إحداهما إيطالية تبلغ من العمر 84 سنة، والثانية أكرانية تبلغ من العمر 74 سنة، تقيمان في وحدات سكنية أعلى مركز الشرطة الواقع في الطابق الأرضي، بالإضافة إلى ذلك أصيب 20 شخصا بالتسمم بسبب استنشاقهم للدخان، منهم ثلاثة أشخاص حالتهم جد خطيرة من بينهم زوج السيدة الإيطالية المتوفاة.
وذكرت المصادر أن مفتعل الحريق دخل متسللا عبر نافذة مركز الشرطة ببلدية “ميراندولا”، التي يبلغ عدد سكانها 25 ألف نسمة، على الساعة الثالثة صباحا، حيث أخذ معطفا واقيا من الرصاص وهاتفا محمولا وحاسوبا، وعمد قبل رحيله إلى إضرام النار في الأثاث الموجود داخل مركز الشرطة.
وأشارت المصادر إلى أن إقدام المهاجر المغربي على ارتكاب هذه الجريمة كان بغرض الانتقام، لأنه كان معروفا لدى الشرطة الإيطالية بسوابقه الإجرامية العديدة، حيث تم توقيفه في محطة “تيرمينيط في روما يوم 14 ماي الجاري، وكان من المقرر ترحيله نحو المغرب.
وبعد جدل حول سنه، أكدت المصادر ذاتها نقلا عن مصادر أمنية، أن المهاجر المغربي حاول التظاهر بأنه قاصر ويبلغ من العمر 16 سنة، لكن إجراء فحوصات طبية كشفت أنه شخص راشد، ويبلغ من العمر 18 سنة على الأقل، في حين ذكرت بعض المصادر الأخرى أن المهاجر المغربي يعاني من اضطرابات نفسية، حيث انتبه المحققون إلى سلوكه المضطرب وغير المتوازن.
ونقلت المصادر عن “ماتيو سالفيني”، نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي قوله إنه سيعمل على “إيقاف إرسال مثل هؤلاء المجرمين إلى إيطاليا”، داعيا إلى إنزال أقسى العقوبات على المهاجر المغربي المتورط في هذا الحادث المأساوي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إسبانيا.. توقيف مهاجر مغربي قاد سيارته في الاتجاه المعاكس

رسالة 24 – رشيد عبود ...