الرئيسية / أخبار / جهوية / طنجة.. مواطن يقاضي المياه والغابات بسبب التعدي على أملاكه

طنجة.. مواطن يقاضي المياه والغابات بسبب التعدي على أملاكه

رسالة 24 – رشيد عبود //

انتدب عبد الله الوداري، الساكن بحومة الودراي، بحي بوبانة بطنجة، مفوض قضائي تابع للمحكمة الابتدائية بطنجة، من أجل معاينة تدخل مصالح إدارية المياه والغابات صباح أمس السبت، بأرضه الواقعة بنفس المنطقة المذكورة لاقتلاع حوالي 37 شجرة تقدر قيمتها المالية بأكثر من 15 مليون سنتيم، والتي غرسها منذ اكثر من سنتين بشكل قانوني فوق الأرض التي يمتلكها المعني بالأمر ملكية تامة منذ سنة 1998، عن طريق الارث، كما تؤكد ذلك الوثائق الرسمية التي توصلت الجريدة بنسخ منها.

وصرح المشتكي الوداري في اتصاله ب “رسالة24” ، بأنه تفاجأ بحضور أعوان المياه والغابات دون إخبار مسبق، ودون التوفر على أي أمر قضائي أو قرار إداري رسمي يقضي باقتلاع الأشجار من عقاره البالغ حوالي 2400 متر مربع.

وأكد الوداري، بأن حيازته لهذه الارض، هي حيازة سليمة وقانونية، وبالتالي فإنه تصرف طبقا للقانون في ما يملك، وذلك حسب الوثيقة الرسمية التي تؤكد أن المشتكي حاز القطعة الأرضية موضوع التدخل من طرف مصالح المياه والغابات، عن طريق الإرث من جهة الأب، كما هو مثبت بقسم التوثيق بالمحكمة الابتدائية بطنجة المضمن بالاملاك تحت رقم 28، صحيفة 362، عدد 479، بتاريخ 25 غشت 1998.

وأوضح الوداري، أن العقار موضوع التدخل باقتلاع الاغراس، هو إرث خالص لورثة الوداري، حسب رسمي الاراثة المسجلين سنة 1991، و1998، بكتابة الضبط لمصلحة التوثيق بطنجة.

واتهم عبد الله الوداري جهات خفية نافذة، بمحاولة السطو على أرضه التي ورثها أبا عن جد منذ بداية القرن الماضي، وذلك عن طريق استغلال النفوذ وترهيبه وأسرته لدفعه إلى التخلي غصبا وقهرا عن الارض، وهجران المنطقة ذات الموقع الاستراتيجي المرشحة لاحتضان مشاريع تنموية وسياحيا واقتصادية هامة، والتي أصبحت تسيل لعاب مافيا العقار .

إلى ذلك، فقد علمنا أن المتضرر الوداري، قد لجأ إلى القضاء الاستعجالي عن طريق محام من هيأة المحامين بطنجة، دفاعا عن أرضه وحقوقه المشروعة، بعد التعدي على حقوقه وأملاكه الفردية التي يحميها القانون والدستور، بل ويعتبرها حقا مقدسا، حسب تصريحاته للجريدة دائما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طنجة.. “الحراگة” يستنجدون بالخط 19 لانقاذهم من الغرق

رسالة 24 – رشيد عبود ...