الرئيسية / أخبار / دولية / شاب مغربي يبهر بذاكرته الخارقة لجنة التحكيم الروسية في مسابقة تلفزيونية بموسكو

شاب مغربي يبهر بذاكرته الخارقة لجنة التحكيم الروسية في مسابقة تلفزيونية بموسكو

أبهر الشاب المغربي لحسن أولحاج الذي ينحدر من إقليم بولمان لجنة التحكيم الروسية في البرنامج”التلفزيوني « أناس مذهلون”، في طبعته الرابعة حيث يكون بذلك أول مشارك مغربي عربي إفريقي يحصل على المرتبة الأولى و لقب “العقل الخارق لسنة 2019 .”
واستطاع الطالب المغربي لحسن أولحاج ،الذي يتابع دراسته بشعبة العلوم الرياضية بجامعة فاس ،في برنامج “العقل الخارق”، الذي بث منافساته النهائية ، تلفزيون “روسيا 1″، التي تعتبر ثاني أكبر محطة تلفزيونية عمومية بروسيا الاتحادية ،من التفوق في نهائي هذا البرنامج، الذي يحمل في نسخته الروسية اسم بـ”أناس مذهلون”، على 8 مشاركين تأهلوا إلى النهائي من خلال المرور بـ 8 مراحل شارك فيها 40 متنافسا من جنسيات مختلفة، وذلك بعدما نال المتنافس المغربي 17 في المائة من أصوات الجمهور، إلى جانب الإشادة بمهاراته الخارقة في مجال الذاكرة من طرف غالبية أعضاء لجنة التحكيم.
واستطاع لحسن أولحاج ، البالغ من العمر 26 سنة من الفوز بهذا اللقب، الذي تبلغ قيمة جائزته المالية مليون روبل روسي، أي ما يعادل حوالي 150 ألف درهم ، بفضل نجاحه في تذكر بيضة واحدة تم وضعها وسط 300 بيضة متشابهة اللون والشكل إلى حد التطابق، ما أبهر لجنة التحكيم والجمهور الذي تابع هذه المسابقة من داخل “بلاطو” البرنامج بالعاصمة الروسية موسكو.
وتم منح المشارك المغربي مدة زمنية لم تتعد دقيقتين للتحديق في بيضة اختارتها لجنة التحكيم بشكل عشوائي من على طاولة تم ترتيب البيض فوقها، وبجانب كل واحدة منها رقمها الترتيبي، قبل أن تعيدها إلى مكانها، وعينا أوالحاج مغمضتان والتشويش مسلط على أذنيه، ليطلب منه، بعد ذلك، تذكر البيضة التي سلمت له، فتمكن، أمام اندهاش الجميع، من اختيار البيضة صاحبة الرقم 106، والتي هي ذاتها التي كانت لجنة التحكيم قد طالبته بالبحث عنها وسط الـ300 بيضة الأخرى.
وعبر أولحاج عن مدى سعادته بهذا الفوز “لقد حققت خطوة نحو رؤية بعيدة جريئة و ملهمة للمزيد من العطاء و الإصرار على التحسن المستمر اللانهائي ” ، موجها في الوقت ذاته رسالة شكر لكل من ساهم في تشجيعه من أجل تشريف بلده المغرب.
وتمكن الشاب من تجاوز اختبار، الترتيب الصحيح ل ـ200 قطعة من دمى “الماتريوشكا” المشهورة في روسيا، بعدما قام أحد أعضاء لجنة تحكيم البرنامج بخلطها جميعا بشكل عشوائي، وأعطيت للمتباري مدة قصيرة للتمعن في ترتيبها الأصلي.
واهتم المغربي لحسن أولحاج بألعاب الذاكرة منذ 2013، بعدما كان هاويا في نفس المجال لسنوات، وقد تمكن من التفوق في مسابقات مختلفة.
يشار إلى أن الشاب المغربي لحسن أوالحاج كان قد صرح في وقت سابق للصحافة ، بأن مشاركته في هذا البرنامج جاءت تتويجا لرحلة طويلة وشاقة من التدريب الذهني انطلقت منذ 2013، توجت بمشاركته في تمثيل المغرب في البطولة العربية للذاكرة سنة 2015، أعقبها تحطيمه الرقم القياسي العالمي في بطولة تركيا المفتوحة في الرياضة الذهنية نفسها بفضل تمكنه من تذكر ترتيب 930 في 15 دقيقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طانطان.. توقيف خمسة مهربي مخدرات وبحوزتهم أسلحة “البوليساريو”

اعتقلت عناصر فرقة الشرطة القضائية ...