الرئيسية / أخبار / مجتمع / برشيد.. اعتقال المشعوذة الشريفية بالكارة بتهمة النصب والإحتيال والشعوذة والإيذاء العمدي لفتاة

برشيد.. اعتقال المشعوذة الشريفية بالكارة بتهمة النصب والإحتيال والشعوذة والإيذاء العمدي لفتاة

رسالة 24 ـ  مصطفى العلوة//

أحالت عناصر الدرك الملكي  بالمركز القضائي بسرية درك  برشيد أمس الخميس ، على أنظار وكيل الملك لدى ابتدائية برشيد، شخصا ينحدر من مدينة الرباط من أجل محاولته إرشاء الدركيين بمبلغ مالي قدره 1000 درهم، وسيدة تلقب ” بالشريفة ” من أجل النصب والإحتيال والشعوذة والدجالة والإيذاء العمدي، وجاء قرار الإحالة بعدما قضى المتهمين فترة الحراسة النظرية وإخضاعهما لمجريات التحقيق بمقر سرية درك برشيد.
وفي السياق ذاته افادت مصادر الجريدة ان ظروف وملابسات توقيف العرافة تعود حينما تقدمت شابة عشرينية تعاني من إعاقة جسدية، بشكاية من أجل النصب والاحتيال و الإيذاء العمدي إثر تعرضها للكي بواسطة الكبريت في أنحاء متفرقة من جسدها من طرف المشتكى بها ” الشريفة “، بحيث سلمها الطبيب المعالج شهادة طبية أتبثث مدة العجز في 60 يوما،بعدما أوهمتها الشريفة بأنها قادرة على علاج مرضها الذي استعصى على الطب معالجته، بعدما تسلمت منها مبلغا ماليا قدره 5000 درهم، الشيء الذي جعل عناصر الدرك الملكي العاملة بالمركز القضائي بسرية برشيد، تنتقل  الى  دوار اولاد الطاهر اولاد زيان ببلدية الكارة  ، لإلقاء القبض على المعنية بالأمر لكن نظرا لوجود كم هائل من الناس القادمين من بعض المدن وخارج أرض الوطن عند المسماة فاطمة زهوري الملقبة ” بالشريفة “، مما تعذر معه توقيفها بمكان عملها .
وقالت المصادر ذاتها بعد معاينة جمهور من  داخل منزلها نصبت عناصر الدرك كمين محكم للمشعوذة باستدراجها إلى مقر الدرك الملكي بسرية برشيد وتوقيفها به، ليتم وضعها تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة، كما أنه جرى إخضاع منزل المعنية بالأمر للتفتيش ليتم العثور على معدات الشعوذة ومبالغ مالية مهمة وصلت إلى 4000 درهم، كما أن الملقبة بالشريفة تكتري ضيعة فلاحية وتشغل معها عمالا في حراسة السيارات بموقف مخصص لهذا الغرض بثمن 10 دراهم وكذلك عمال مكلفون بتذاكر الدخول عند الشريفة الذين يتسلمون من الزبناء مبلغ 5 دراهم و عمال آخرون يقومون ببيع رزم بها أعشاب بثمن 50 درهم للرزمة الواحدة يشتريها الوافد قبل دخوله لمقابلة الشريفة، كما أن بالضيعة الفلاحية مقهى ومطعم سريين لتزويد الوافدين بالمأكولات والمشروبات بمقابل مادي وبدون ترخيص من السلطات المختصة ،مضيفة فإن الملقبة بالشريفة كانت تمارس أعمال الشعوذة والدجالة بمدينة تمارة، وقد غادرتها بعدما انكشف أمرها هناك لتستقر بنواحي الكارة منذ مدة، علما بأن ساكنة المنطقة ضاقت ذرعا من الأعمال الشيطانية التي تقوم بها الملقبة بالشريفة، التي تدعي بأنها تخرج الجن وتعالج العمى الأسود وما دون ذلك، بالرغم من كونها أمية وغير حافظة لكتاب الله، ليتم وضعها رفقة شخص اخر اراد ارساء عناصر الدرك تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طنجة.. توقيف إسبانيين حاولا تهريب المخدرات عبر الميناء

رسالة24 – رشيد عبود // ...