الرئيسية / أخبار / دولية / إسبانيا.. جدل في أوساط الجالية المسلمة بعد إشراف مستشارة محجبة على زواج مثليتين

إسبانيا.. جدل في أوساط الجالية المسلمة بعد إشراف مستشارة محجبة على زواج مثليتين

رسالة24 – رشيد عبود //

أشرفت مستشارة إسبانية من أصل مغربي تدعى “ميسون دواس”، على قران مجموعة الفتيات مثليات الجنس “السحاقيات” ، ببلدية العاصمة مدريد، يوم الجمعة الماضي، 18 شتنبر الجاري.

وقالت المستشارة المسلمة والمحجبة، أنها فخورة لإشرافها على زواج مثليات الجنس بالعاصمة الإسبانية رغم التحديات التي تفرضها جائحة كورونا على الاجراءات المدنية.

وأثارت “دواس” جدلا كبيرا بوسائل الإعلام التي اعتبرت أن ما قامت به يعتبر خطوة غير متوقعة ومفاجئة نحو انفتاح الإسلام على العادات والممارسات المحرمة شرعا.

وفي تغريدة لها على منصة تويتر، خرجت “ميسون دواس” عن صمتها، بعدما أثار إشرافها كمُسلمة على توثيق زواج شباب “مثليين الجدل في أوساط الجالية المغربية وكذا المسلمة.

وعلقت “ميسون” على قيامها بالإشراف على زواج الـ “سحاقيات” في العاصمة الإسبانية مدريد بالقول، “اليوم كنت فخورة بالإشراف على أول زواج مدني كمستشارة”، مضيقة “حتى في اللحظات الصعبة، مثل تلك التي نعيش فيها، دائمًا هناك وقت للحب مبروك للعرائس!”.

جدير ذكره، أن “ميسون”​ البالغة من العمر 37 سنة، أثارت الجدل بكونها أول امرأة مسلمة ترتدي الحجاب، تشرف على زواج مثلي، وهي أم لأربعة أطفال، وحاصلة على دكتوراه في الفيزياء من جامعة مدريد، وعضوة بمجلس مدينة مدريد عن مجموعة “ماس مدريد” منذ عام 2019.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أخصائي نفسي.. يجب مواكبة الصحة النفسية للمواطن بسبب تداعيات الحجر الصحي

رسالة 24/ ابتسام اعبيبي // ...