الرئيسية / صحة / 12 ألف طبيب بالقطاع الخاص يواجهون الجائحة بدون تغطية صحية

12 ألف طبيب بالقطاع الخاص يواجهون الجائحة بدون تغطية صحية

رسالة24- ابتسام اعبيبي //

12 ألف طبيب في القطاع الخاص يواجهون كوفيد 19 بدون تغطية صحية في زمن الجائحة الوبائية، هذا ما أكده التجمع النقابي الوطني للأطباء الأخصائيين بالقطاع الحر، مشددة على الأدوار المهمة التي يقوم بها الأطباء لخدمة الوطن والمواطنين، والمساهمة في تمكينهم من الولوج السلس إلى العلاجات، وفي التخفيف من آلامهم ومنحهم الخدمات الطبية التي هم في حاجة إليها، وهو ما أكدته الجائحة الوبائية التي يتواجد الأطباء بشكل عام في الصفّ الأول لمواجهتها، والتي فارق بسببها بكل أسف عدد كبير الحياة، مخلفين ورائهم أرامل ويتامى بدون معيل وبدون تقاعد.

وفي هذا الصدد قال سعد أكومي، الرئيس المؤسس للتجمع النقابي الوطني للأطباء الأخصائيين بالقطاع الحر، أن أطباء القطاع الحر، شأنهم في ذلك شأن باقي مهنيي الصحة في القطاعين المدني والعسكري، العمومي والخصوصي.

وأضاف المتحدث ذاته، “أطباء القطاع الحر، شأنهم في ذلك شأن باقي مهنيي الصحة في القطاعين المدني، والعسكري، العمومي والخصوصي، معتزين بالإشادة الملكية، التي خصهم بها الملك، وهم يواجهون الجائحة الوبائية”.

مبرزا ارتباطا بموضوع التغطية الصحية أنه ” بفضل التوجيهات الملكية السامية تم إخراج القانون 98.15 المتعلق بالتغطية الصحية لكل العاملين في القطاع الحر، وتم نشر مضامينه في الجريدة الرسمية بتاريخ 5 أبريل 2018، إلا أنه منذ ذلك الوقت لم تأخذها الحكومة بعين الاعتبار وبجدية المقترحات التي تقدم بها أطباء القطاع الحر التي تخص تسعيرة انخراط العاملين في هذا القطاع للاستفادة من هذا النظام “.

وأوضح الدكتور، أن  التجمع النقابي استعان بدراسة قام بها خبير دولي كندي، ونصح بحكم إلمامه ومعرفته بكافة تفاصيل المشروع الذي تم إعداده سابقا، باقتراح مبلغ انخراط لا يتجاوز 590 درهما، ينقسم إلى قسمين، الأول 275 درهما ويمثل التسعيرة الأساسية، والثاني يتمثل في 315 درهما عبارة عن قسط إضافي لدعم  توازن الصندوق المالي الخاص بالتغطية الصحية في القطاع الحر.

وخيرا شدد  أكومي، على “ضرورة منح الأطباء تمييزا إيجابيا في علاقة بالأدوار المختلفة التي يقومون بها والخدمات التي يقدمونها، في حين أنهم يُحرمون منها”، مشددا على أن “تحفيز مهنيي الصحة  يعتبر خطوة ضرورية لدعم مجهوداتهم في ظل خصاص كبير يتجاوز 17 ألف طبيب وفي ظل اختيار البعض البقاء خارج أرض الوطن، في الوقت الذي تحتاج فيه بلادنا إلى كل أبنائها وبناتها وجميع طاقاتها وكفاءاتها للنهوض بها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تذمر وسخط وسط جماهير الوداد بعد الأداء الباهت للفريق امام الأهلي المصري

رسالة 24- زينب امشاط //