آخر أخبار

كوتش بشرى أسينا “لرسالة24″…هذه أعراض سن اليأس عند الرجل

تمثل التغيرات الهرمونية جزءا طبيعيا من التقدم في السن، فالمرأة بعد سن الأربعين تعرف انخفاضا في مستوى الهرمونات التناسلية، وأهمها الإستروجين مما يؤدي إلى حدوث انقطاع الطمث، في حين أن التغيرات الهرمونية لدى الرجال تحدث تدريجيا ، على فترة زمنية تمتد لأعوام، وهو انخفاض في مستوى هرمون التستوستيرون ، الذي يلعب دورا أساسيا في الرغبة الجنسية، وفي إنتاج الحيوانات المنوية، وتوزيع الدهون في الجسم ،وأيضا إنتاج كتلة العظام ، في حجم  وقوة العضلات و تكوين خلايا الدم الحمراء، في هذا المقال ستقربنا الكوتش بشرى أسينا من أعراض سن اليأس عند الرجال، وكيفية العلاج منه.

فهل كل الرجال يعانون من سن اليأس ؟

أكدت بشرى سينا، كوتش، أن بعد سن الأربعين يبدأ هرمون التستوستيرون عند الرجال في الانخفاض بمقدار 1.6 بالمئة سنويا في المتوسط، وتقدر نسبة الرجال الذين يعانون من انخفاض مستويات التستوستيرون في الدم بنحو 10 بالمئة إلى 25  بالمئة فقط، وهذا يعني أن ليس كل الرجال يعانون من سن اليأس، بخلاف النساء اللواتي يعانين كلهن وبدون استثناء من انقطاع الطمث.

وأشارت إلى أن انخفاض هرمون تستوستيرون هو انخفاض في الصحة الجنسية، وليس الصحة الإنجابية التي لا تتأثر إلا إذا كان هناك انخفاض شديد للهرمون في الدم.

مرجحة ذلك إلى عدة عوامل تؤدي إلى انخفاض في هرمون التستوستيرون لدى الرجال ، بحيث يمكن أن يعاني منه أحيانا حتى شباب العشرينيات أو الثلاثينيات، بسبب الأكل الغير صحي ، تعاطي السجائر،المخدرات والكحول ، كثرة السهر، عدم ممارسة الرياضة وكثرة التوتر والقلق…

واستندت الكوتش في حديثها إلى ما أكده البروفسور “ميشائيل زيبليس” أخصائي أمراض المسالك البولية و ضعف الانتصاب، ” أن أسلوب معيشة الشخص يلعب دورا مهما في تغير نسبة الهرمون في الجسم ،فالمرضى الذين يعانون من السمنة مثلا تكون هرمونات التستوستيرون عندهم منخفضة ،وهناك أيضا العوامل الوراثية والسن التي تؤثر على نسبة الهرمون .”

وأعطت الكوتش بشرى، أهم الأعراض سن اليأس التي تظهر على  الرجال، وهي “انخفاض قوة وكتلة العضلات، تدني مستوى الطاقة في الجسم، زيادة الدهون في الجسم ، انخفاض طول الجسم  الناجم عن الإصابة بهشاشة العظام والهبات الساخنة أعراض مرتبطة بالجهاز البولي والقدرة الجنسية، تتمثل في انخفاض الرغبة الجنسية والنشاط الجنسي ،ضعف الانتصاب، وقلة مرات الانتصاب العفوي، مشاكل الجهاز البولي التي ترتبط بتضخم البروستات الحميد…”

كما تظهر أعراض نفسية، على شكل مشاكل في النوم ، وانخفاض الطاقة والتحفيز، والتقلبات المزاجية، وضعف التركيز، والاكتئاب والقلق…

وفي سياق متصل، أكدت الكوتش أن الرجال في هذه المرحلة العمرية يمكن تصنيفهم إلى ثلاثة أصناف وهي:

الصنف الأول: لا يدرك ماهية المرحلة التي يمر بها، وسبب الأعراض التي يحس بها، فيدخل في عزلة واكتئاب مما يزيد من تدهور حالته النفسية و الصحية، و قد يتطور الأمر لديه إلى أن يتخلى عن مسؤولياته المادية و الأسرية.

الصنف الثاني: يدرك تماما المرحلة ،ولكن يرفض تقبلها ،حيث يصبح مهتما بنفسه بشكل مبالغ فيه ، وتصبح تصرفاته مثار دهشة لمن يحيطون به من أهل و أصدقاء ، و يمكن أن يدخل في قصص حب و مغامرات عاطفية تهدد إستقرار الأسرة بحيث يدخل فيما نسميه المراهقة المتأخرة .

الصنف الثالث: يعي جيدا خصوصية المرحلة لأن لديه من الوعي و النضج ما يكفي للتغلب عليها ينعكس إيجابا على صحته النفسية و الجسدية.

وتابعت المتحدثة ذاتها أن بعض الرجال يتخطون هذه المرحلة بالصبر والدعم من طرف شريكة الحياة، فيما يواجه يحتاج البعض الآخر إلى المساعدة الطبية، عن طريق متخصص نفسي ، خاصة بالنسبة للذين يصابون باكتئاب أو نوبات غضب شديد أو الذين يتصرفون بتهور وصبيانية .

أم بخصوص علاج سن اليأس، أعطت كوتش أسينا بعض التدابير التي تمكن  من السيطرة على الأعراض منها، زيارة الطبيب والقيام بفحوصات للتأكد من أن نقص هرمون التستوستيرون هو السبب في الشعور بتلك الأعراض، وحينها سيقوم بإعطاء المريض بدائل طبية تساعده على استعادة صحته الجسدية والنفسية، بالموازاة مع ضرورة ممارسة الرياضة بشكل منتظم، إتباع نظام غذائي متوازن ، السيطرة على التوتر ، الإقلاع عن التدخين والامتناع عن الكحول.

وختمت نصائحها، بالتأكيد على ضرورة محافظة الإنسان على توازنه النفسي وصحته الجسدية إذا اعتاد أن يمارس عادات صحية طوال حياته.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock