آخر أخبارمجتمع

بعد 15 سنة… عودة قضية التهامي بناني للواجهة

عادت قضية الشاب المختفي “التهامي بناني” إلى الواجهة، بعدما أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة افتراضية يطالبون من خلالها إعادة فتح أشهر قضية اختفاء، منذ أزيد من 15 سنة.

وأطلقت هذه الحملة عقب عرض يوتيبر مغربية تدعى”صفاء ” حلقة خاصة عبر قناتها على موقع “اليوتيوب” تسرد من خلالها الأم المكلومة  قصة اختفاء ابنها الشاب.

وشارك في هذه الحملة مجموعة من المشاهير المغاربة، وأبرزهم الكوميدية كوثر بامحمد، والممثل أمين الناجي وآخرون….

وتعود أطوار القضية لسنة 2007، حيث خرج الشاب التهامي بناني ذو 17 ربيعا، من بيته بمدينة المحمدية متجها إلى المدرسة برفقة أصدقائه، وبعد خروجه من البيت شكته شقيقته لأمهما، لانتزاعه الهاتف النقال منها، لتطل الأم من شرفة البيت كي تستعيد الهاتف منه، فكان أن لمحت وجوه الأصدقاء الذين اصطحبوه معهم، وفي مساء اليوم ذاته، لم يعد التهامي إلى البيت، لتبدأ بذلك الأم سيناريو البحث عن الحقيقة والذي لازال مستمرا ليومنا هذا.

أم المختفي تكبدت عناء البحث طيلة السنوات الماضية لفك خيوط لغز اختفاء ابنها، حيث تمكنت من الوصول إلى بعض الأدلة التي قدمتها لقاضي التحقيق والذي أثبت وجود شبهة في اختفاء التهامي، وأمر باستدعاء المشتبه بهم وعرضهم على الأم، لتؤكد هذه الأخيرة أنهم نفس الأشخاص الذين اصطحبوا ابنها يوم اختفائه، والذين اعترفوا وفق أقوالهم، أن التهامي بناني توفي وفاة طبيعية وهم في جلسة روتينية كعادتهم بمنطقة زناتة بالمحمدية.

وهو الأمر الذي لم تستسيغه أم المختفي، ولم يخمد لهيب اختفاء، فلا زالت لحد الآن تطرق جميع الأبواب لعلها تفك لغز اختفاء ابنها.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock