الثلاثاء 02 مايو 2017 - الساعة الآن 10:52:56 صباحا
الرئيسية / رياضة / السلامي.. حققنا هدفنا في الدور الأول بتصدر المجموعة الأولى والبقاء في الدار البيضاء

السلامي.. حققنا هدفنا في الدور الأول بتصدر المجموعة الأولى والبقاء في الدار البيضاء

قال مدرب المنتخب المغربي للاعبين المحليين جمال السلامي، إن أسود الأطلس حققوا هدفهم في الدور الأول لمنافسات “الشان”، بتصدرهم للمجموعة الأولى، والبقاء في مدينة الدار البيضاء، إضافة إلى تجنب الاصابات والانذارات.

وأكد السلامي خلال الندوة الصحافية التي أعقبت مباراة المنتخب المغربي ضد نظيره السوداني (0-0) مساء أمس الأحد بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، أن العناصر الوطنية كان بودها الفوز بالمباراة، لكن الأكثر أهمية هو “تصدرنا للمجموعة، وخوض ماتبقى من المنافسات بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء”، مشيرا إلى أنه في هذا النوع من المباريات يكون التركيز عاملا مهما، من أجل التسجيل، وفي نفس الوقت عدم قبول الأهداف.

وأوضح السلامي أن اللاعبين الذين دخلوا إلى أرضية الميدان قدموا أداء جيدا، رغم عدم استغلالهم للفرص التي أتيحت لهم، منوها في الوقت ذاته بالمنتخب السوداني الذي لم يترك فرصة للمنتخب المغربي لفرض أسلوب لعبه. 

وأضاف أن المنتخب الوطني عمل كل ما بوسعه في المبارتين السابقتين من أجل حسم التأهل قبل اللقاء، مسجلا أنه كان من الضروري اعطاء الفرصة لجميع اللاعبين في المباراة الثالثة لإدخالهم في أجواء المنافسة، الشيء الذي سيساهم في تعدد الاختيارات مع التوفر على المزيد من الحلول التكتيكية في القادم من المبارايات.

من جهته أثنى مدرب المنتخب السوداني لوكاغيزيك زدرافكو على أداء الطرفين، مشيرا إلى أن فريقه واجه منتخبا يعتبر من بين الأحسن على المستوى الافريقي.

وأبرز زدرافكو أن فريقه قدم مباراة جيدة واستطاع خلق بعض المتاعب للمنتخب المغربي الذي ضيع عدة فرص للتسجيل، مشددا على صعوبة المقارنة مع أسود الأطلس لأنهم يعتبرون الأقوى، الشيء الذي “جعلنا نغلق المساحات ونلعب على الحملات المضادة للحد من خطورة هجماتهم”.

وتابع المدرب الكرواتي لصقور الجديان، أنه قام بستة إلى سبعة تغييرات، مقارنة مع المباراة الأولى والثانية، لكن ذلك لم يمنع لاعبيه من اللعب بشجاعة وروح كبيرة رغم الضغط الجماهيري، معبرا عن ارتياحه لأداء المنتخب الذي تسلم مفاتيح قيادته قبل ستة أشهر من الآن. 

وكان المنتخب المغربي قد حسم تأهله لدور الربع بعد فوزه على المنتخبين الموريتاني بأربعة أهداف للاشيء في المباراة الافتتاحية، والغيني بثلاثة أهداف لواحد في ثاني لقاءاته، فيما ضمن المنتخب السوداني التأهل للدور ذاته عقب تفوقه على المنتخب الغيني في المباراة الأولى بهدفين لواحد، قبل أن يتمكن من هزم المنتخب الموريتاني في الجولة الثانية بهدف للاشيء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*