الثلاثاء 02 مايو 2017 - الساعة الآن 10:52:56 صباحا
الرئيسية / أخبار / دولية / فيينا.. منفذ الهجوم أمام إقامة سفير إيران “متعاطف مع الإسلام السياسي”

فيينا.. منفذ الهجوم أمام إقامة سفير إيران “متعاطف مع الإسلام السياسي”

أعلنت السلطات النمساوية اليوم الثلاثاء، أن الشخص ذي الأصول المصرية الذي قتل إثر مهاجمته بسكين أحد الحراس أمام مقر إقامة سفير إيران في فيينا، ليلة الأحد الاثنين، كان “متعاطفا مع الإسلام السياسي”.
وصرحت مسؤولة الأمن العام ميكايلا كارديس في مؤتمر صحافي بفيينا ، أن المؤشرات الأولية توحي بأن المهاجم البالغ 26 عاما كان له “تعاطف واضح مع الإسلام السياسي”.
وأشارت كارديس إلى أن المواد المصادرة من منزله وأنشطته على وسائل التواصل الاجتماعي ستخضع لمزيد من التحليل، خلال الأيام المقبلة، لكن لا تتوفر حاليا تفاصيل إضافية حول خلفيته أو الدوافع الممكنة للهجوم.
وعرفت الشرطة المهاجم، الذي ولد في النمسا، باسم “محمد إ”.
وذكرت وزارة الدفاع النمساوية أن منفذ الهجوم وخلال أدائه الخدمة العسكرية عام 2012 تم تسجيله كمسلم ملتزم، ما يمنحه حق الصلاة خمس مرات يوميا وإطلاق لحيته.
وأفادت صحيفة (كوريير) النمساوية أن الشاب، الذي كان يعيش مع والديه في منطقة للطبقة العاملة في فيينا، تابع على فيسبوك الداعية السلفي الألماني بيير فوغل.
كما أنه متابع جيد لصفحة على فيسبوك تدعو “لإطلاق سراح سجناء من المذهب السني في إيران”، بحسب تقرير (كوريير).
وأعلنت الشرطة أمس الاثنين أن المهاجم ربما كان يعاني أيضا من مشاكل عقلية.
وهاجم الشاب حارسا أمام مقر إقامة سفير إيران في فيينا ليل ة الأحد الاثنين بأحد أحياء فيينا السكنية، وطعنه عدة مرات، فيما كانا يتعاركان أرضا.
وأعلنت الشرطة المحلية أن المهاجم قد “قتل في مكان” الهجوم، مشيرة إلى أن الحارس “استخدم في بادئ الأمر رذاذ الفلفل” ضد المهاجم، قبل أن يفتح عليه النار. ووفقا للاستنتاجات الأولية، فإن الحارس قد “تصرف ضمن القواعد”.
وأمرت الشرطة بتعزيز المراقبة في محيط كل الممثليات الدبلوماسية في فيينا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو صادم.. ثعبان شبكي يبتلع سيدة في أندونيسيا

رسالة24 – رشيد عبود // ...