الرئيسية / مستجدات / الوردي يعلن عن انخفاض مهم في منسوب الجريمة وهذا ما قاله عن مكافحة المخدرات

الوردي يعلن عن انخفاض مهم في منسوب الجريمة وهذا ما قاله عن مكافحة المخدرات

رسالة 24 – حميد الكمالي / عدسة عبد الله أسعد

كشف عبد الله الوردي، والي أمن الدار البيضاء، أن المصالح الأمنية بالعاصمة الاقتصادية اعتمدت “مقاربة معيارية لمحاربة الجريمة، إذ وضعت ضمن أولوياتها الكبرى مكافحة ترويج المخدرات وتجفيف المجال من سمومها”.

وأضاف الوردي في كلمته، اليوم الأربعاء بمناسبة الذكرى الـ62 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، أن حرص المصالح الأمنية على زجر الجريمة لا يقل عن حرصها على زجر السلوكات اللاحضارية التي تسهم في عرقلة تطور وتأهيل الفضاء العمومي بمجال مدينة الدار البيضاء، ولا سيما منها المتعلقة بمخالفة مقتضيات مدونة السير على الطرق”.

وأردف الوردي، أن هذه المقاربة أسهمت في تعزيز الإحساس العام بالأمن، ومحاصرة الجنوح المتعلق بترويج المخدرات في سبيل الحد من ظاهرة تعاطيها والإدمان عليها بفضل تعدد وتنوع مبادرات الشرطة في هذا الباب، وهو ما أفضى إلى تحقيق انخفاض مهم في منسوب الجنوح المندرج في باب جرائم الأشخاص، على حد تعبير الوردي.

وأشار الوردي إلى أن المديرية العامة للأمن الوطني، قد كرست انفتاحها على محيطها وتأكيد انتهاجها لسياسة القرب والانفتاح على المواطن وذلك من خلال تنظيم الدورة الأولى لـ:” أيام الأبواب المفتوحة” بفضاء المعرض الدولي بالدار البيضاء خلال أيام:14-15 و16 نونبر 2017؛ والتي قدمت من خلالها المديرية العامة 17 رواقا موضوعاتيا مخصصا للتحسيس والتعريف بالخدمات التي تقدمها مختلف مصالح الأمن الوطني .

وأهم ما ميز السنة الأمنية أيضا، حسب تعبير الوردي، مواكبة المديرية العامة للأمن الوطني للتوسع العمراني الذي يشهده مجال مدينة الدار البيضاء؛ حيث أعطى المدير العام للأمن الوطني أمره بإحداث منطقة أمن “الرحمة” بمدينة الرحمة؛ والتي تعد منطقة أمنية متكاملة ممتدة على أربع بنايات:

مقر المنطقة الأمنية؛ ويضم المكاتب الإدارية إضافة إلى مقر فرقة الهيئة الحضرية وفرقة المرور؛ ومقر الشرطة القضائية؛ ثم مقر يضم دائرة للشرطة ومصلحة لحوادث السير؛ وبناية أخرى تضم مقرا لدائرة للشرطة ومصلحة الوثائق التعريفية فضلا عن مصلحة الاستمرار، وقد استجابت من خلال ذلك المديرية العامة للأمن الوطني للحاجة الأمنية المعبر عنها من قبل الساكنة.
كما عملت المديرية العامة للأمن الوطني على إحداث دائرة الشرطة:”الهراويين” بمنطقة أمن مولاي رشيد؛ والتي أفردت لها بناية تضم مقر دائرة الشرطة وكذا قسم قضائي تابع لفرقة الشرطة القضائية مختص في مواكبة القضايا المعروضة أو الطارئة بنفوذ الدائرة المحدثة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

احتجاجات التلاميذ يستنفر الحكومة ..وهذا ما دار بين العثماني والرميد ولفتيت وأمزازي

رسالة24- عبد الحق العضيمي // ...