الرئيسية / أخبار / مجتمع / مصطفى الكيحل: موضوع تعريفة الطاكسيات مرتبط بقرارات السلطات المحلية

مصطفى الكيحل: موضوع تعريفة الطاكسيات مرتبط بقرارات السلطات المحلية

بعد إعلان المغرب المرور إلى المرحلة الثالثة من إجراءات تخفيف الحجر الصحي، لمواصلة تنزيل التدابير اللازمة للعودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية، وإعادة تحريك عجلة الاقتصاد، وكذلك توسيع الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العام وفق شروط، حيث أعاد أصحاب الطاكسيات الكبيرة التعريفة القديمة، وأصبح عدد الركاب ستة عوض ثلاث كما فرضت عليهم وزارة الداخلية في فترة الحجر الصحي وامتدت إلى سنة تقريبا بسبب الحالة الوبائية.

أكد مصطفى الكيحل، الكاتب العام الوطني للنقل الطرقي بالمغرب للإتحاد الديمقراطي المغربي للشغل، أن التعريفة المتعلقة بالطاكسيات الكبيرة، أثارت جدلا كبيرا منذ بداية فرض الحجر الصحي خلال سنة 2020، في أوساط المواطنين والمواطنات.

وأوضح المتحدث ذاته في تصريح “لرسالة 24″، أن فموضوع التعريفة مرتبط بقرارات السلطات المحلية أي وزارة الداخلية كان من المفروض أن تضمن حقوق لكلا الجانبين المهنيين في قطاع سيارات الأجرة والمواطنين كزبناء الذين يستعملون هذه الوسيلة لنقلهم، ففرض قرار وزارة الداخلية بتقليص عدد الركاب إلى نسبة 50بالمائة، إلى أن الحكومة المغربية لم تدعم هذا الضرر المتعلق بتخفيض عدد الركاب، مما خلف مضاربة في التعريفة بين المهنيين والزبناء، ولأن العلاقة بينهما هي علاقة تجارية وهذا ما تقره قرارات السلطات المحلية التي تشرف على تسيير القطاع.

وأضاف مصطفى الكيحل، أن الحكومة والوزارة الوصية ولجنة اليقظة الاقتصادية هي المسئولة  على الصور المؤلمة التي ظهرت خلال فترة جائحة كورونا والمتمثلة في عدد كبير من المواطنين الذين يعانون من التأثيرات السلبية في الجانب الاجتماعي والاقتصادي ومن بين هذه الفئات مهنيي قطاع سيارات الأجرة بالمغرب.

يشار إلا أن ركاب سيارات الأجرة الكبيرة، فاجئوا المواطنين بعد قرار  وزارة الداخلية القاضي بتقليص عدد ركاب سيارات الأجرة الكبيرة إلى 3 عوض 6 ركاب، بزيادة في تسعيرة الطاكسيات حيث يطالبهم بأداء ثمن مقعدين عوض مقعد واحد مما أثار غضب الركاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

طنجة.. افتتاح ملاعب Padel بالنادي البلدي الطنجي لكرة المضرب

رسالة24 – رشيد عبود // ...