الرئيسية / أخبار / جهوية / طنجة.. قيادة الحسني تقود حملة تحسيسية واسعة للوقاية من “كورنا” (فيديو)

طنجة.. قيادة الحسني تقود حملة تحسيسية واسعة للوقاية من “كورنا” (فيديو)

رسالة24 – رشيد عبود //

تطبيقا لدورية وزارة الداخلية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، قادت السلطة المحلية لدى الملحقة الإدارية 24 مكرر (قيادة الحي الحسني)، بإشراف من الباشا، رئيس الدائرة الحضرية مرس الخير الحي الحسني، بطنجة، وبمشاركة فعالة لفدرالية جمعيات المجتمع المدني بالحي الحسني، (قادت)، يومي السبت والأحد، 3 و4 يوليوز الجاري، حملة توعوية ميدانية واسعة وسط الحي المذكور، بالمحطة الطرقية وبسوق الجملة للخضر والفواكه، وكدا بسوق القرب، للوقاية من كوفيد19، وذلك تفعيلا للإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة في هذا المجال، حماية لسلامة المواطنين، ومحاصرة الوباء والحد من انتشاره.

وجاءت هذه الحملات التوعوية المكثفة والمتواصلة، في إطار انخراط السلطة المحلية المعنية والمجتمع المدني الفاعل، في إنزال التدابير اللازمة للوقاية من الفيروس التاجي، والحد من انتشارها بالمدينة، ولتحذير الساكنة والتجار أيضا، من مخاطر هذا الفيروس القاتل، خصوصا بعد التطورات الوبائية المقلقة الأخيرة.

وحسب مصادر مقربة، فإن الهدف من هذه الحملات التحسيسية والتواصلية المباشرة مع الساكنة، هو شرح مخاطر الفيروس المستجد للمواطنات والمواطنين، وطرق الحماية من الإصابة عن قرب من الوباء الفتاك.

كما حث قائد المنطقة خلال هذه الحملة الحملة الساكنة وعموم المواطنين، بضرورة التقيد الصارم بالتدابير المتخذة لمواجهة الفيروس، من قبيل إرتداء الكلمات الواقية والالتزام بالتباعد الاجتماعي وحفظ مسافة الأمان الضرورية، الشيئ الذي لقي تجاوبا واستحسانا وارتياحا كبيرا في صفوف عامة الساكنة المعنية بهذه الحملة التحسيسية، والتي التزمت بكل وعي ومسؤولية بتنفيذ هذه التدابير.

وكان وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، قد وجه يوم 30 يونيو الماضي، دورية مستعجلة، للولاة والعمال، تحت رقم 11345 في شأن تتبع دقيق للحالة الوبائية بالمملكة، وذلك عقب الإرتفاع في عدد الإصابات الذي سجلته المملكة خلال الأسبوعين الاخيرين، بفعل التراخي في التقيد بالتدابير الوقائية لمواجهة الجائحة، فضلا عن ظهور السلالة المتحورة من وباء كورونا المستجد “دلتا”.

وحثت وزارة الداخلية في برقيتها التي تكسوها الصرامة، اللجان المحلية برئاسة القياد تحت الإشراف المباشر للعمال على ضرورة تفعيل دور اللجان المحلية لليقظة، من خلال التذكير بضرورة احترام التباعد الجسدي وارتداء الكمامات ومنع التنقلات غير المرخصة بين 11 ليلا و 4 صباحا، والحرص على اعتماد الحزم في تطبيقها، محذرا من انتكاسة وبائية، بسبب السلوكات الغير مسؤولة التي قد تعرض البلاد للخطر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزارة الصحة تفند مضمون تدوينة تحمل بروتوكولا علاجيا خاصا بمرض (كوفيد-19)

فندت وزارة الصحة، اليوم الخميس، ...