آخر أخبارمجتمع

إدارة السجن المحلي بتطوان ترد على مزاعم صحيفة إسبانية

لم تتوان إدارة السجن المحلي بتطوان عن الرد على ما أسمته “المزاعم والأكاذيب” المنشورة بإحدى الصحف الإسبانية بخصوص “الوضعية المزرية للسجناء الإسبان” بهذه المؤسسة، و أنهم يعانون من “سوء التغذية التي تقدم لهم” و من “عدم توفرهم على سرير.” ناهيك عن “عدم إطلاق سراح مجموعة منهم رغم انقضاء مدة عقوبتهم”.

وأفادت إدارة المؤسسة السجنية، في بيان توضيحي، نشرته اليوم الثلاثاء، أن السجناء الإسبان بالمؤسسة يستفيدون من نفس الحقوق التي يستفيد منها بقية نزلاء المؤسسة، و يتوفرون جميعا على أسرة خاصة بهم وأغطية كافية توفرها إدارة المؤسسة و يستفيدون أيضا من الأغطية التي يجلبها لهم ممثلو البعثة الدبلوماسية لبلدهم.

و يضيف البلاغ نفسه أن السجناء الإسبان يستفيدون أيضا من وجبات غذائية متكاملة من حيث السعرات الحرارية المطلوبة ومن حيث الجودة تعدها شركة متخصصة.
واعتبرت الإدارة السجنية أن “استمرار اعتقال سجناء من جنسية إسبانية بالمؤسسة رغم انقضاء مدة عقوبتهم”، هو “ادعاء لا أساس له من الصحة”، مؤكدا حرصها على تطبيق القانون في ما يتعلق بحماية شرعية الاعتقال، إذ تطلق سراح كل من انتهت مدة محكوميتهم في تنسيق مع الجهات القضائية المختصة.
وفي ما يخص حرمان السجناء الإسبان من الاستفادة من الزيارة العائلية، أوضحت إدارة المؤسسة السجنية أن الأمر يرتبط بقرار المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بمنع الزيارات العائلية في علاقة بالحالة الوبائية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد، علما أن السجناء كانوا يستفيدون من هذه الزيارة سابقا قبل أن تتوقف بتاريخ 19 يوليوز 2021 نظرا لارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، على أن تتم إعادتها بعد تحسن الوضعية الوبائية بالمملكة.

اقرأ المزيد :   حوادث السير.. 22 قتيلا و1623 جريحا في ظرف أسبوع

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock