آخر أخبارمجتمع

فوضى وسوء التنظيم بمركز التلقيح “المدرسة الرياضية”

شهد مركز التطعيم بالجرعة الأولى ضد فيروس كورونا المستجد المخصص للمتمدرسن، بالمدرسة الرياضية الزياتن، بطنجة، صباح اليوم الإثنين، اكتظاظا كبيرا وفوضى عارمة، بسبب سوء التنظيم والتأخر والبطء في عملية تقديم الجرعات للمستفيدات والمستفيدين من التلميذات والتلاميذ، فضلا عن المحابات في تسهيل دخول بعض المستفيدين من اللقاح .

وتجمع العشرات من التلاميذ مصحوبين بآبائهم وأمهاتهم وأولياء أمورهم داخل وأمام باب المركز الذي اعتمدته المندوبية الجهوية للصحة مركزا للتلقيح التلاميذ ضد كوفيد-19، إلى جانب 3 مراكز أخرى بالمدينة إلى ذلك، وأمام هذه الوضعية التي وصفها بعض المواطنين بـ”الفضيحة”، تدخلت فرقة القوات المساعدة لضبط الأوضاع التي أوشكت على الانفلات داخل المركز، بسبب احتجاجات المواطنين المستمرة، والذين غادر بعضهم المركز بعد عناء طول انتظار دورهم، دون تلقيح .

واستغرب المحتجون عدم اعتماد وزارة الصحة نظام المواعيد المسبقة عبر الأنترنيت لدعوة المواطنين عامة والتلاميذ خاصة مع قرب موعد الدخول المدرسي، إلى التلقيح، تجنبا للوقوع في هذا الاكتظاظ الذي يهدد بنشر العدوى الوبائية بين صفوف المواطنين، مشيربن إلى أنه على وزارة الصحة مراجعة الأمر فورا .

جدير ذكره، أنه وفي مسعى لتحقيق المناعة الجماعية، نظمت الحكومة بداية من الثلاثاء، 31 غشت الماضي، حملة تطعيم تطوعية واسعة مشروطة بموافقة الآباء، تشمل تلاميذ التعليم العمومي والخصوصي ومدارس البعثات الأجنبية، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و17 عاما، حيث جاء القرار بناء على توصية اللجنة العلمية المكلفة الاستراتيجية الوطنية لمكافحة جائحة فيروس كورونا لتوفير ظروف آمنة تراعي سلامة كافة التلاميذ .

اظهر المزيد

رشيد عبود

صحفي مراسل - طنجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock