آخر أخبارصحة

وزارة الصحة تؤكد على أن المؤشرات الوبائية في انخفاض

   جددت  وزارة الصحة اليوم الثلاثاء ، تأكيدها على تراجع نسبة حالات الإصابة المرتبطة بوباء كوفيد-19 للأسبوع السابع على التوالي بجميع جهات المملكة، مؤكدة أن هذا التحسن يشمل جميع المؤشرات وإن كان ذلك بنسب متفاوتة.

و في معرض تقديمه للحصيلة نصف الشهرية الخاصة بالحالة الوبائية للجائحة خلال الفترة الممتدة من 14 إلى 27 شتنبر 2021، أفاد رئيس قسم الأمراض السارية بمديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض بالوزارة عبد الكريم مزيان بلفقيه أن المملكة المغربية عرفت خلال الأسبوعين الماضيين تواصل تنازل الإصابات للأسبوع السابع على التوالي، حيث سجل مؤشر الحالات الإيجابية انخفاضا في عدد الإصابات، وتراجع من 15 ألف حالة إيجابية كرقم تراكمي سجل في الأسبوع ما قبل الماضي، إلى أقل من 10 آلاف حالة إيجابية سجلت في الأسبوع الماضي، أي بانخفاض يقارب ناقص 36 في المئة.

وأوضح السيد بلفقيه أن هذا الانخفاض البين يؤكد المعدل التنازلي المسجل للأسبوع السادس في قيمة معدل التكاثر، مضيفا أن نسبة الإصابة واصلت انخفاضها خلال الأسبوعين الأخيرين، إذ انتقلت من 12 في المئة إلى 8 في المئة خلال هذه الفترة.
وفيما يتعلق بعدد الحالات الحرجة الجديدة التي يستدعي استشفاؤها عناية مركزة، فقد عرفت هي الأخرى انخفاضا ملموسا خلال الأسبوعين الأخيرين ناهز نسبة ناقص 35 في المائة، منتقلة من 1764 حالة منذ 15 يوما إلى 1148 حالة ليلة أمس. و هذا ما تترجم إيجابا على مستوى ملء الأسرة الاستشفائية المخصصة للحالات الحرجة، حيث مر مستوى الملء من 33 في المئة إلى 21 في المئة.

وعلى مستوى باقي المؤشرات، سجلت المنظومة الصحية استمرار انخفاض خزان الحالات النشطة، الذي مر من 30 ألف حالة نشطة كعدد سجل منذ أسبوعين، إلى أقل من 17 ألف حالة نشطة سجل يوم أمس27 شتنبر، أي بانخفاض ناهز ناقص 43 في المئة.

أما فيما يخص منحنى الوفيات الأسبوعي، فقد سجل بدوره انخفاضا ملحوظا للأسبوع السادس على التوالي، و انتقل من 364 حالة وفاة في الأسبوع ما قبل الماضي، إلى 257 حالة وفاة في الأسبوع المنصرم، أي بنسبة ناقص 30 في المئة. هذا المنحى، و إن انخفضت نسبته، إلا أن وثيرته لا زالت تسير ببطء مسجلة عشرات الوفيات يوميا.

  و في الأخير، تجدد الوزارة تحذيراتها بوجوب الالتزام بالإجراءات الاحترازية، داعية المواطنين إلى عدم التهاون، و أن لا يكون هذا الانخفاض مدعاة للتراخي.

اظهر المزيد

Rissala 24

مدخل الخبر اليقين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock