آخر أخبارمجتمع

الشغيلة التعليمية تحتج على الأوضاع داخل القطاع أمام وزراة بنموسى

نظمت الشغيلة التعليمية صباح اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية والتعليم،احتجاجا على تردي الأوضاع داخل القطاع، وتضامنا مع كل الفئات التعليمية المتضررة.
واستنكر المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم، في بلاغ توصلت “رسالة24” بنسخة منه، تدهور الأوضاع الإقتصادية والاجتماعية والمعنوية للشغيلة التعليمية، وارتفاع منسوب الإحتقان الإجتماعي داخل القطاع إلى جانب غياب حلول منصفة وعادلة لفئات عديدة ضحية سوء تسيير وتدبير المنظومة التربوية بإتباع حلول ترقيعية.

كما عبرت  المنظمة الديمقراطية للتعليم عن رفضها أي نظام أساسي يعالج كل الاختلالات والإشكاليات التي خلفها النظامين الأساسين لسنتي “1985 و2003″ ويفتح آفاقا جديدة للتحفيز، علاوة على ذلك تطالب المنظمة ذاتها بترقية أساتذة التعليم الابتدائي والإعدادي وملحقي الاقتصاد والملحقين التربويين إلى” خارج السلم وفق الشروط النظامية المعمول بها بأثر مادي وإداري”.

وفي هذا السياق صرح جلال العناية عضو المكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للتعليم، لـ”رسالة24″، أن الإضراب جاء في سياق الإحتقان الاجتماعي الذي بات يعرفه قطاع التعليم في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والمعنوية للشغيلة التعليمية، وفي ظل تماطل الوزارة الوصية للاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة لمختلف الفئات التعليمية.
كما عبر جلال العناية، عن تضامن نقابته مع كل الاحتجاجات التي تخوضها مختلف الفئات التعليمية ” تنسيقية المقصيين من خارج السلم، تنسيقية ضحايا النظامين، تنسيقية الزنزانة 10، الأساتذة المفروض عليهم التعاقد…” في ظل عدم تجاوب الحكومة والوزارة مع مطالبها العادلة والمشروعة، وتحججهما بالكلفة المالية المرتفعة للملف الاجتماعي بقطاع التعليمية

.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock